لفلي سمايل

كف العذراء أو نبات الطلق

تاريخ الإضافة : 19-10-1434 هـ

كف العذراء أو نبات الطلق

 

* ويعرف بشجرة مريم، كف العذراء، نبات الطلق كف مريم، عشب حولي قصير ينمو بعد سقوط الأمطار في الخريف مع بداية الشتاء في الأماكن ذات التربة الطمية الحصوية التي تستقبل بعض مياه السيول. وفي حالة نفاذ الرطوبة في التربة تموت النباتات، وتلتف الأفرع إلى أعلى لتكون على شكل كرة تشبه قبض اليد المغلقة بإحكام على الثمار الناضجة الجافة، وعندما يحصل النبات على الرطوبة من الأمطار أو الغمر بالماء فإن الأفرع الميتة تتفتح منبسطة إلى الخارج لتحرر بعض البذور الموجودة في الثمار، وعند حدوث الجفاف فإن الأفرع تلتف مرة أخرى منقبضة إلى أعلى مرة أخرى، وهذا النظام الميكانيكي يؤكد ويساعد على استمرار حياة هذا النوع في البيئة الصحراوية القاسية.

 

* يعرف نبات كف مريم علمياً باسم: Anastatica hierochuntica

- الجزء المستعمل من النبات: جميع أجزائه، المحتويات الكيميائية للنبات.. يحتوي نبات كف مريم على مركب فلافوني واحد هو ايزوفيتكيسين (isovitexin) وأربعة مركبات فلافونولية هي:

كامفيرول (Campferol) ورامنو جلوكوزايد، كوريستين (quercetn) وروتين (Rutin).

- كما يحتوي على بيتاسيتوسيتيرول وكامبيسترول وكوليسترول وستجماسترول، كما تحتوي على جلوكوز وجلاكتوز وفركتوز وسكروز ورافينور وستاكوز وستة عشر حمضاً أمينياً والانين وارجنين وبرولين وفينايل الانين وميثينون وكولين وقلويدات وكومارينات وسيلسيكيوليت (Glucoi berin).

 

- تستخدم في الطب الشعبي لحالات عسر الولادة حيث يشرب منقوعها لتعجيل الولادة، كما يشرب منقوعها من أجل الإنجاب.

- تستخدم أيضاً في علاج نزلات البرد عند الأطفال وذلك بحرقها واستنشاق الدخان المتصاعد منها.

- كما تستخدم لعلاج مشاكل المعدة, إن مسحوقها يفيد العين المصابة بالرمد.

 

- إن من خواصه الطبية قلع البياض من عيون الحيوانات إلا أن الإنسان لا يطيقه.

- ويزيل البواسيرطلاءً والبهاق والبرص، والبلغم شرباً.

- ويفتح السدد وإن طلي به الوجه حمره وحسن لونه، ومن خواصه أيضاً أنه إذا نقع في الماء امتد وطال فإن شربت من هذا الماء مَنْ جَاءها المخاض وضعت سريعاً بإذن الله وألقت المشيمة، وإن دق وذر على الجروح نفعها وأدملها.

 

- يستخدم مغلي بذور النبات مع بذور الكمون لوقف نزيف ما بعد الولادة، كما أن مغلي النبات يفيد في علاج الدسنتاريا، كما تستخدم أوراق كف مريم الخضراء الطازجة لعلاج بعض أمراض المعدة، ومنقوع النبات يساعد على تحمل آلام الوضع ويسهله.

- كما يستخدم منقوع النبات لزيادة الطمث وفي علاج الصرع والبرد والصداع. والبدو في الصحراء يستعملون النبات لإدرار الطمث ولعلاج نزلات البرد.

- وبشكل عام تستخدم النساء نبات كف مريم على نطاق واسع لتسهيل الولادة وذلك بغلي النبات مع الماء ثم تركه منقوعاً ليلة كاملة ثم تشرب منه النساء قبل الولادة وقد سمي نبات الطلق، لأنه يحدث الطلق.

 

- ونظراً لما لنبات كف مريم من مكانة لدى البلدان الآسيوية ومن أهمية طبية فإن الحجاج القادمين من إيران وأفغانستان وغيرها يحملون معهم هذا النبات لبيعه أيام الحج ولذلك تراه في مكة المكرمة بكثرة.

مواضيع ذات صلة

عـنب الديب -  Solanum nigrum تسعين عشبة في بيت العطار عـنب الديب - Solanum nigrum
السنا المكي - ‎‏Cassia species تسعين عشبة في بيت العطار السنا المكي - ‎‏Cassia species

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (1)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..

قيس هاشم

جلب من مكة المكرمة من قبل الحجاج ولأنعرف كيف يستعمل ويقول الشيعة انه نبات الزهراء كيف لانعلم وشكرا