لفلي سمايل

لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه

تاريخ الإضافة : 11-9-1429 هـ

لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه

 

بتعليقات
الشيخ ابن عثيمين رحمه الله

 

* الشرح:

- ( لا يؤمن ) يعني الإيمان الكامل. قوله: ( حتى يحب لأخيه ) أي أخيه المسلم. ( ما يحب لنفسه ) من أمور الدين والدنيا , لأن هذا مقتضى الأخوة الإيمانية أن تحب لأخيك ما تحب لنفسك.

 

* يستفاد من هذا الحديث:

- أن الإيمان يتفاضل منه كامل , ومنه ناقص وهذا مذهب أهل السنة والجماعة أن الإيمان يزيد وينقص.

- الحث على محبة الخير للمؤمنين لقوله: ( حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه ).

- التحذير من أن يحب للمؤمنين ما لا يحب لنفسه لأنه ينقص بذلك إيمانه حتى أن الرسول صلى الله عليه وسلم نفى عنه الإيمان , مما يدل على أهمية محبة الإنسان لإخوانه ما يحب لنفسه.

- تقوية الروابط بين المؤمنين.

- أن من اتصف به فإنه لا يمكن أن يعتدي على أحد من المؤمنين في ماله أو في عرضه أو أهله , لأنه لا يحب أن يعتدي أحد عليه بذلك فلا يمكن أن يحب اعتداءه هو على أحد في ذلك.

- أن الأمة الإسلامية يجب أن تكون يداً واحدة وقلباً واحداً وهذا مأخوذ من كون كمال الإيمان أن يحب لأخيه ما يحب لنفسه.

- استعمال ما يكون به العطف في أساليب الكلام في قوله ( لأخيه ) ولو شاء لقال: ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب للمؤمن ما يحب لنفسه ) لكنه قال: ( لأخيه ) استعطافاً أن يحب للمؤمن ما يحب لنفسه.

مواضيع ذات صلة

من رأى منكم منكرا الأربعون النووية من رأى منكم منكرا

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (1)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..

أم يقين

رحم الله الشيخ ابن عثيمين , ما شاء الله شرحه شافي مفصل جزاكم الله الجنان