سد مأرب - صور

  • تاريخ الإضافة:15/4/1430 هـ
  • الزيارات:35895
  • التعليقات:2
  • التقييم:
  • print
  • save
  • backward
  • forward
  • Bookmark and Share

أماكن ومواقع في حياة الأنبياء والرسل عليهم السلام ذُكرت في القرآن الكريم

 

* كان لموقع مدينة مأرب السبئية على طريق القوافل التجارية أثر بالغ في ازدهار التجارة فيها، وتوسع السبئيون من أجل ذلك فأقاموا علاقات تجارية مع البلاد المجاورة لهم. وفي ذات الوقت اشتهرت سبأ زراعياً وكان لسد مأرب أثر واضح في ذلك. ولعل من الأسباب القوية التي آلت بسقوط دولة سبأ التي ذكرت في القرآن الكريم:

 

- تغيير الطريق التجاري الذي كان سبب الثراء لهذه الدولة فقد تحول الطريق التجاري من البر إلى البحر حينما شق البطالسة ترعة تربط البحر الأحمر (القلزم) بأحد فروع النيل المؤدية إلى البحر المتوسط (الكبير) وبذلك أضحت السيطرة التجارية بيد البطالسة.

 

- انهدام سد مأرب وفيضان السيل ( سيل العرم )، قال تعالى: ( لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَن يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِن رِّزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ * فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُم بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَى أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِّن سِدْرٍ قَلِيلٍ * ذَلِكَ جَزَيْنَاهُم بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُور * وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ الْقُرَى الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا قُرًى ظَاهِرَةً وَقَدَّرْنَا فِيهَا السَّيْرَ سِيرُوا فِيهَا لَيَالِيَ وَأَيَّاماً آمِنِينَ * فَقَالُوا رَبَّنَا بَاعِدْ بَيْنَ أَسْفَارِنَا وَظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ ) سبأ 15-19. ويتضح سبب انهدامه بسبب طغيان قوم سبأ مما أضعفهم وفرقهم في الأرض.

 

سد مأرب - صور

سد مأرب.

 

سد مأرب - صور

صورة جانبية لمنطقة انهيار السد.

 

سد مأرب - صور

أحد سفوح اليمن الزراعية.

 

- يقال في المثل (تفرقوا أيدي سبأ) أي حينما خالف السبئيون شرع الله وما دعاهم إليه نبي الله سليمان عليه السلام أرسل الله إليهم سيل العرم فتفرقت سبأ في نواح مختلفة من الجزيرة وبلاد الشام والعراق كعقوبة إلهية نتيجة لفسادهم في الأرض.

 

سد مأرب - صور

القبائل العربية التي هاجرت من سبأ وتفرقت في الجزيرة والعراق والشام والتي ظلت في اليمن بعد انهيار سد مأرب.

 اللون الأصفر: أشهر القبائل العربية التي هاجرت من سبأ وتفرقت في داخل الجزيرة والعراق والشام.

اللون البني الفاتح: أشهر القبائل التي ظلت في أرض اليمن بعد انهيار السد.

تابعوا جديد مجموعة لفلي سمايل

  • facebook
  • twitter
send
CAPTCHA
فضلا اكتب ما تراه في الصورة
send

تعليقات الزوار (2)

icon audio most
post image

ابو خالد

مشكورين بارك الله فيكم ونطمح للمزيد من المعلومات القيمه عن القبائل العربيه ومواقعهم وتاريخهم وامجادهم كل شئ عنهم...دمتم بود.

post image

ابوحسن

اشكركم على هذه المعلومات الثرية ادعو لكم بالتوفيق والنجاح المستمر