لفلي سمايل

الديانة الصابئة أفكارها ومعتقداتها

تاريخ الإضافة : 0-5-1431 هـ

* الصابئة: طائفة تعتبر نبي الله يحيى عليه السلام نبياً لها، ويقدس أصحابها الكواكب والنجوم ويعظمونها، ويعتبر الاتجاه نحو النجم القطبي وكذلك التعميد في المياه الجارية من أهم معالم هذه الديانة التي يجيز أغلب فقهاء المسلمين أخذ الجزية من معتنقيها أسوة بالكتابيين من اليهود والنصارى.

- وتمثل الصابئة المندائية أكبر وأهم الفرق الموجودة حالياً من الصابئة، ثم يأتي بعدهم صابئة حرّان في شمالي العراق وسوريا، كانوا يقيمون في القدس ثم بعد الميلاد طردوا منها فهاجروا إلى حرّان ومنها هاجروا إلى جنوبي العراق وإيران.

 

* الأفكار والمعتقدات:

- أولاً: كتبهم: من أبرزها الكتاب العظيم ويعتقدون بأنه صحف آدم عليه السلام. ثم كتاب دراشة إيهيا: أي تعاليم يحيى، وفيه تعاليم وحياة النبي يحيى عليه السلام، وهناك كتب أخرى مثل سدرة إدنشماثا والديونان وسفر ملواشه وجميعها مكتوبة بلغة سامية قريبة من السريانية.

 

- ثانياً: طبقة رجال الدين: والذي يشترط فيه أن يكون سليم الجسم صحيح الحواس متزوجاً منجباً، غير مختون وهم على رتب أهمها: الحلالي ثم الترميدة ثم الأبيسق ثم الكنزبرا، ويأتي بعد ذلك ريش أمة أي رئيس الأمة، وأخيراً الرباني ولم يصل إليها إلا يحيى عليه السلام.

 

- ثالثاً: يؤمنون بوجود الله لكنهم يجعلون بعده أعداداً (365) وهؤلاء وضعوهم في صور خيالية ويعتقدون بأن الكواكب مسكن للملائكة ولذلك يعظمونها ويقدسونها.

 

- رابعاً: المندي: وهو معبد الصابئة، وفيه كتبهم المقدسة، ويجري فيه تعميد رجال الدين، يقام على الضفاف اليمنى من الأنهر الجارية، له باب واحد يقابل الجنوب ليستقبل الداخل إليه نجم القطب الشمالي.

 

- خامساً: الصلاة: وتؤدى ثلاث مرات في اليوم قبيل الشروق، وعند الزوال، وقبيل الغروب، وتستحب أن تكون جماعة في أيام الآحاد والأعياد من دون سجود.

 

الديانة الصابئة أفكارها ومعتقداتها

صلاة جماعية باتجاه القطب الشمالي.

 

الديانة الصابئة أفكارها ومعتقداتها

طريقة الوضوء عند الصابئة.

 

الديانة الصابئة أفكارها ومعتقداتها

عقد زواج صابئي.

 

* يهتم الصابئة المندائية بالطهارة كثيراً فهي مفروضة على الجنسين، وينبغي أن تكون في الماء الجاري، وعلى الجنب أن يرتمس في الماء ثلاث دفعات مع استحضارية نية الاغتسال من غير قراءة، ويكون باتجاه نجم القطب.

- ويعتبر التعميد من أبرز معالم هذه الديانة ولا يكون إلا في الماء الجاري، ولا تتم الطقوس إلا بالارتماس في الماء سواء أكان الوقت صيفاً أم شتاءً.

- وقد أجاز لهم رجال الدين الاغتسال في الحمامات ونحوها، ويكون العماد في حالات الولادة والزواج وعماد الجماعة، وعماد الأعياد وهي على النحو التالي:

أ‌- الولادة: يعمد المولود بعد 45 يوماً ليصبح طاهراً من دنس الولادة حيث يدخل هذا الوليد في الماء الجاري إلى ركبتيه مع الاتجاه إلى النجم القطبي، ويوضع في يده خاتم أخضر من الآس.

 

ب‌- عماد الزواج: ويتم في يوم الأحد وبحضور ترميدة وكنزبرا، ويتم ثلاث دفعات في الماء مع قراءة من كتاب الفلستا وبلباس خاص، ثم يشربان من قنينة ملئت بماء أخذ من النهر يسمى ممبوهة ثم يطعمان البهثة ويدهن جبينيهما بدهن السمسم.

 

ت‌- عماد الجماعة وهي العيد الكبير: عيد ملك الأنوار حيث يعتكفون في بيوتهم (36) ساعة متتالية، ومدة العيد أربعة أيام ثم العيد الأصغر وهو يوم واحد، وعيد البنجة وهي خمسة أيام، وعيد يحيى وهو يوم واحد من أقدس الأيام، يأتي بعد عيد البنجة بستين يوماً وفيه ولد يحيى عليه السلام.

 

* أماكن الصابئة المنادئية:

- قال تعالى: { إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئِينَ وَالنَّصَارَى وَالْمَجُوسَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا إِنَّ اللَّهَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ } الحج17.

 

الديانة الصابئة أفكارها ومعتقداتها

أماكن الطابئة المندائية.

 

* صابئة حرّان:

- أشهر فرق الصابئة قديماً أربعة هي: أصحاب الروحانيات، وأصحاب الهياكل، وأصحاب الأشخاص، والحلولية. اشتهر منهم الصابئة الحرّانيون الذين انقرضوا والذين تختلف معتقداتهم بعض الشيء عن الصابئة المندائية المنتشرة على ضفاف الأنهار الكبيرة في جنوبي العراق وإيران.

 

الديانة الصابئة أفكارها ومعتقداتها

صابئة حرّان.

 

الديانة الصابئة أفكارها ومعتقداتها

مجموعة من رجال الدين من صابئة البطاح المندائية يقومون بتلاوة آيات من كتاب الاشخنثا الخاص بهم في إحدى مناسباتهم الدينية.

 

الديانة الصابئة أفكارها ومعتقداتها

صورة لكتاب دراشا اديهيا المقدس عن الصابئة

والذين يعتقدون بأنه أنزل على يحيى بن زكريا عليه السلام.

مواضيع ذات صلة

دعوة نبي الله إدريس عليه السلام التاريخ المصور للأنبياء والرسل دعوة نبي الله إدريس عليه السلام

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (13)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..

احمد

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته نشكركم على هذه المعلومات الجديده ولكم جزيل الشكر مع معلومات جديده

أبو القطيف

مقال لطيف و إن كان بحاجة لذكر المصادر و تعريفات أكثر للأخوة الصابئة و معتقداتهم لأن المشهور عنهم هو أقرب للخيال منه للحقيقة. تحياتي لكاتب المقال

غير معروف

شكرآ..هل هم نجسون؟؟

مهندس محمد خير

تحيتي لمن قدم هذه المعلومات ولإدارة الموقع وأحمد الله تعالى على نعمة الإسلام

شكري الدلاعي

lمعلومات قيمة جدا ... استفدت واستمتعت............ شكرا جزيلا

نضال بصيص

نشكركم على هذه المعلومات ولكم فائق الاحترام والشكر

مصطفى على

بسم الله الرحمن الرحيم آمن الرسول بما انزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا واليك المصير ........صدق الله العظيم لو أى عاقل فكر قليلا لأقر بوحدانية الله سبحانه وتعالى وتسلسل الأديان كما نزل فى كل كتب السماء ولا حول ولا قوة الا بالله لكن هى معلومات قيمه تعرفنا على نوعيات من البشر موجوده

عصام البرنس

شكرا على المعلومات الجميله

امونه

سلام شكرا على هالمعلومات القيمه والجهد المبذول ماكنت ادرى انه الصابئه للحين موجودين.

ماجد الرويلي

جزاكم الله خيراً الحقيقة معلومات نادرة وقيمة لم نكن نعرف عنها الكثير واتمنى ان ترسلوا لنا الرسائل البريدية بكثرة ودعواتي الخالصة لكم

amraay2003

الاسلام نسخ كل الكتب و الاديان السابقة

نزار عبدالله الاعرج

ولايسئل عن ذنوبهم المجرمون

saadaabdelmeged

شكرا لكم معلومات مفيدة استفدت واستمتعت بقرأتها