لفلي سمايل

أفلاطون Plato

تاريخ الإضافة : 26-10-1432 هـ

أفلاطون Plato

 

* إن الفيلسوف اليوناني أفلاطون يمثل نقطة الانطلاق بالنسبة للفلسفة السياسية الغربية بالإضافة إلى الفكر الأخلاقي والميتافيزيائي (أفكار ما وراء الطبيعة) أيضا.

- وقد درست أفكاره وتصوراته عن هذا الموضوع مدة 2300 عام ولهذا يعتبر أفلاطون أبا ورائدا للأفكار الغربية.

- ولد أفلاطون من عائلة أثينية يونانية متميزة في حوالي عام 427 ق.م وعندما كان شابا تعرف على الفيلسوف ( سقراط ) الذي أصبح صديقه ومعلمه.

- وفي عام 399 ق.م اتهم سقراط بإفساد عقول شباب أثينا وحكم بالإعدام وعمره سبعون عاما وقد دعاه أفلاطون " احكم واعدل وأفضل رجل عرفته في حياتي "وإن إعدام سقراط جعل أفلاطون في حالة من الاشمئزاز من الحكومة الديمقراطية.

- وبعد وفاة سقراط بقليل ترك أفلاطون أثينا وقضى الإثني عشر عاماً التالية في رحلات خارجية وفي حوالي عام 387 ق.م رجع إلى أثينا وأسس مدرسة هناك وهي ( الأكاديمية ) التي استمرت في الوجود زهاء ( 900 ) سنة بعده وقد قضى معظم الأربعين سنة التي عاشها بعد ذلك في أثينا يعلم ويكتب الفلسفة وكان أشهر تلاميذه أرسطو الذي التحق بالأكاديمية وهو في السابعة عشر وكان أفلاطون في الستين من العمر وقد توفي أفلاطون في عام 347 وهو في الثمانين من العمر.

 

- كتب أفلاطون ستاً وثلاثين كتاباً معظمها حول قضايا سياسية وأخلاقية ولكنها كانت تشمل أيضاً قضايا ميتافيزيائية ( ما وراء الطبيعة ) ولاهوتية ومن المستحيل أن يستطيع المرء أن يتعرف إلى أعماله كاملة في كتابه ( الجمهورية ) الذي يمثل آراء حول المجتمع المثالي.

- يقترح أفلاطون أن أحسن شكل من أشكال الدولة هي الدولة الارستقراطية الوراثية أو الملكية ولكن ارستقراطية الجدارة والأهلية أي الحكم على يد أحكم وأفضل أشخاص في الدولة. وهؤلاء الأشخاص لا ينتخبهم المواطنون بالتصويت ولكن على مبدأ الاختيار فالأشخاص الذين هم أعضاء في الطبقة الحاكمة أو ( الأوصياء ) يقبلون أشخاصاً إضافيين في طبقتهم على أساس الجدارة و الاستحقاق.

- وكان أفلاطون يعتقد أن جميع الناس سواء كانوا ذكوراً أم إناثاً يجب أن يعطوا الفرصة المناسبة لإظهار جدارتهم واستحقاقهم لأن يكونوا أعضاء في الطبقة الحاكمة. ( نلاحظ أن أفلاطون كان أول فيلسوف يعترف بالمساواة بين الرجل والمرأة ) ولتأمين تساوي الفرص اقترح أفلاطون أن تقوم الدولة بتربية الأطفال فيتعلم الأطفال أولاً بعض التدريبات الرياضية الكاملة ولكن لا يجب أن تهمل الموسيقى ولا الرياضيات ولا الأنظمة الدراسية الأخرى وتعطى امتحانات واسعة في مراحل متعددة و الأشخاص الذين يكون نجاحهم محدوداً يخصصون بالنشاط الاقتصادي في المجتمع أما الذين هم أكثر نجاحاً فيستمرون في الدراسة الإضافية للفلسفة التي كان يعني بها أفلاطون دراسة مبادئه الميتافيزيائية ذات الطابع المثالي.

 

- وفي سن الخامسة والثلاثين فإن هؤلاء الأشخاص الذين برهنوا على كفاءاتهم في معرفة المبادئ النظرية يتلقون تدريبات إضافية لمدة خمسة عشر عاماً وهذه التدريبات تكسبهم خبرة في العمل ولا يقبل أخيراً في طبقة الأوصياء النهائية إلا أولئك الأشخاص الذين يستطيعون أن يطبقوا معلوماتهم النظرية التي قرؤوها في الكتب على الحياة العامة للشعب اهتماماً بالغاً.

- وإن العضوية في طبقة الأوصياء لا تصح لكل شخص فالأوصياء ليس من الضروري أن يكونوا أغنياء بل يسمح لهم أن يمتلكوا حداً أدنى من الأملاك ويستلمون راتباً ثابتاً ولكن ليس كبيراً ولا يجوز أن يمتلكوا الذهب أو الفضة ولا يجوز أن يكون لديهم عائلات ولكن يأكلون مع بعضهم بعضاً ويشتركون في الزوجات والأزواج أن المكافآت في هذه الطبقة الحاكمة لا تكون مادية بل معنوية وهي الرضا النفسي الناتج عن خدمة المجتمع.

- لم تستطع أي دولة في أوربا أن تحقق في تركيبها مبادئ أفلاطون ولكن يمكننا أن نذكر في هذا الصدد الكنيسة الكاثوليكية في العصور الوسطى التي كان يتألف رجال الدين فيها من الطبقة المتنورة التي تلقت الثقافة الفلسفية.

 

- لقد كان لأفلاطون تأثير على الولايات المتحدة الأمريكية فهنالك بعض مواد في ميثاق الدستور الأميركي تنص على أن الدولة يجب أن تقدم الوسائل لاكتشاف واحترام الرغبات الشعبية وانتخاب أعقل و أفضل الأشخاص لخدمة الدولة.

- و كان لأفلاطون تأثير ونفوذ خلال العصور فقد أثر أفلاطون في أخلاقياته وسياساته على كثير من الفلاسفة المتأخرين.

- وإذا كان المؤلف قد وضع أفلاطون في مرتبة أدنى من مرتبة أرسطو فذلك لأن أرسطو كان عالماً فوق كونه فيلسوفاً.

مواضيع ذات صلة

آدم سميث Adam Smith المائة الأوائل آدم سميث Adam Smith

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (0)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..