لفلي سمايل

طريق الحاج المصري

تاريخ الإضافة : 3-4-1435 هـ

أطلس الحج والعمرة ((تاريخاً وفقهاً))

القسم الأول ((التاريخي))

أولاً:

مكة المكرمة والمشاعر المقدسة

 

الباب الخامـــس:

أشهر طرق ومسالك الحج في الماضي وبدايات العصر الحديث

 

* طريق الحاج المصري:

* قسم د.علي إبراهيم الغبان, المراحل التي مر بها درب الحج المصري إلى أربع مراحل:

المرحلة الأولى: وتمتد من الفتح الإسلامي لمصر وحتى منتصف القرن الخامس الهجري, وكان للطريق خلالها مساران في الجزيرة العربية: أحدهما داخلي, والآخر ساحلي (وهو الذي ذكره ابن حوقل).

 

المرحلة الثانية: مرحلة طريق عيذاب, وتمتد من عام نيف وأربعين وأربعمائة إلى سنة 666هـ, وخلال هذه الفترة توقف استخدام الطريق البري في شمالي الحجاز, وكان الحجاج المصريون يركبون السفن النيلية إلى قوص, ثم يسافرون بالقوافل إلى عيذاب, ثم يعبرون البحر إلى جدة.

 

المرحلة الثالثة: وتمتد من سنة 667هـ إلى سنة 1301هـ, وخلالها عاد الحجاج إلى استخدام الطريق البري الساحلي.

 

المرحلة الرابعة: من سنة 1301هـ إلى يومنا هذا, المرجع, الآثار الإسلامية في شمال غربي المملكة.

 

طريق الحاج المصري

 

* الاحتفال المصري بكسوة الكعبة قديماً:

- تمثل الصورة بالأسفل, الاحتفال السنوي المُسَمَّى بالمحمل؛ وذلك بمناسبة إرسال كسوة الكعبة من مصر إلى مكة المكرمة. هذا الاحتفال كان يبدأ مع قرب موسم الحج.. وكانت مصر هي ملتقى حجاج المغرب, والأندلس, وجميع دول شمال إفريقيا.. حيث يتجمعون هناك في عدة مناطق بالقاهرة..مثل: جامع أحمد بن طولون, وعند بركة الحج (وهي الآن منطقة حدائق القُبَّة) ويأتي أمير الحج الذي سيكون مسئولاً عن بعثة الحجاج المصريين. وتتجمع الشرطة في حضور عدد كبير من المواطنين, وهم يودعون كسوة الكعبة إلى الأراضي المقدسة.

 

طريق الحاج المصري

 

طريق الحاج المصري

الجامع الكبير في أبوجا عاصمة نيجيريا

 

طريق الحاج المصري

بناء طيني لأحد جوامع باماكو عاصمة مالي

 

طريق الحاج المصري

أبرز مسالك الحاج الإفريقي من الغرب الأوسط ووسط إفريقيا إلى الديار المقدسة

مواضيع ذات صلة

مسجد قُباء + مسجد الجُمُعة أطلس الحج والعمرة تاريخاً وفقهاً مسجد قُباء + مسجد الجُمُعة

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (0)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..