لفلي سمايل

مسجد قُباء + مسجد الجُمُعة

تاريخ الإضافة : 13-12-1436 هـ
 

أطلس الحج والعمرة ((تاريخاً وفقهاً))


القسم الأول ((التاريخي))

ثانياً :
المدينة النبوية

 

الباب الرابع:

من أشهر المساجد التاريخية في المدينة النبوية

 

* مسجد قُباء:

- تقدم الحديث بنبذة يسيرة عن مسجد قُباء, ويطيب لنا في هذا الباب أن نُفَصِّل بعض الشيء عنه, فقد ذكر ابن إسحاق أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أسسه لبني عمرو بن عوف, ثم انتقل إلى المدينة. وذكر ابن أبي خيثمة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حين أسسه كان هو أول من وضع حجراً في قبلته, ثم جاء أبي بكر بحجر فوضعه, ثم جاء عمر بحَجَر فوضعه إلى جنب أبي بكر, ثم أخذ الناس في البنيان.

 

- وذكر الخطَّابي عن الشموس بنت النعمان, قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم حين بنى مسجد قباء, يأتي بالحَجَر قد صَرَّه إلى بطنه, فيضعه فيأتي الرجل يريد أن يقله فلا يستطيع, حتى يأمره أن يدعه ويأخذ غيره.

 

- قال السهيلي: هذا أول مسجد بني في الإسلام, وفي أهله نزلت:( فِيِه رجَالٌ يُحِبُّونَ أَن يَتَطَهَّرُوا ) فهو على المسجد الذي أسس على التقوى, وإن كان قد روى أبو سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن المسجد الذي أسس على التقوى فقال:"هو مسجدي هذا", وفي رواية أخرى قال: "وفي الأرض خير كثر" وقد قال لبني عمرو بن عوف حين نزلت (لَمَسْجِدٌ أُسِسَ عَلَى التَّقوَى مِنْ أَوَّلِ يَومٍ أَحَقُّ أَنْ تَقُومَ فِيِه رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَن يَتَطَهَّرُوا) ما الطهور التي أثنى الله به عليكم؟ فذكروا له الاستنجاء بالماء بعد الاستجمار بالحجارة, فقال: هو ذاكم فعليكموه.

 

- قال السهيلي: وليس بين الحديثين تعارض, كلاهما أسس على التقوى, غير أن قوله سبحانه: (مِنْ أَوَّلِ يَومٍ) يقتضي مسجد قباء؛ لأن تأسيسه كان في أول يوم من حلول النبي صلى الله عليه وسلم دار هجرته, والبلد الذي هو مهاجره.

 

- قال القاسم بن عبد الرحمن: عمار بن ياسر أول من بنى مسجداً لله يُصلَّى فيه, رواه أبو عروبة, وذكر ابن إسحاق هذا الحديث عن عمار في خبر بناء مسجد المدينة. قال السهيلي: إنما عُني بهذا مسجد قباء؛ لأنه هو الذي أشار على النبي صلى الله عليه وسلم ببنائه, وهو الذي جمع له الحِجَارة, فلما أسسه رسول صلى الله عليه وسلم استتم بنيانه عمار, وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما: (أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يزور قباء راكباً وماشياً فيصلي فيه ركعتين) متفق عليه, وفي رواية: كان صلى الله عليه وسلم يأتي مسجد قباء كل سبت راكباً وماشياً, وكان ابن عمر يفعله.

 

مسجد قُباء + مسجد الجُمُعة

مسجد قُباء من الخارج و من الداخل

 

- حدَّثنا موسى بنُ إسماعيلَ, حدَّثَنا عبدُ العزيز بنُ مُسْلمٍ, عن عبدِ الله ابنِ دِينارٍ, عنِ ابنِ عمرَ رضيَ الله عنهما, قال:( كان النبيُّ صلى الله عليه وسلم يأتي مسجدَ قُباءٍ كلَّ سبتٍ ماشياً وراكباً, وكان عبدُ اللهِ رضيَ اللهُ عنُه يَفعَلُه ) صحيح البخاري.

 

* مسجد الجُمُعة:

- عندما هاجر الرسول المصطفى صلى الله عليه وسلم من مكة المكرمة إلى المدينة النبوية, التي وصل إليها يوم الأثنين 12 من ربيع الأول من العام الهجري الأول, أقام عليه السلام في قباء أربعة أيام حتى صباح يوم الجمعة الموافق 16 من شهر ربيع أول (من العام نفسه), ثم خرج صلى الله عليه وسلم متوجهاً إلى المدينة النبوية, (وعلى مقربة من محل إقامته بقباء) أدركته صلاة الجمعة فصلاها في بطن (وادي الرانوناء), وقد حدد المكان الذي صلى فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم الجمعة, وسُمِّيَ بعد ذلك (بمسجد الجُمُعة), وتم بناؤه من الحجر الذي تهدم عدة مرات, فأعيد بناؤه وتجديده في كل مرة يتهدم بها حتى عام 1409هـ عندما أمر خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز ـ رحمه الله ـ بهدم المسجد القديم, وإعادة بنائه, وتوسعته, وتزويده بالمرافق, والخدمات اللازمة (كسكن للإمام والمؤذن, ومكتبة ومدرسة لتحفيظ القرآن الكريم, ومصلى للنساء, مع دورات للمياه), وأصبح المسجد يستوعب ((650مصلٍ)) بعد أن كان لا يستوعب أكثر من ((70مصلٍ)), وللمسجد منارة رفيعة بديعة, وقبة رئيسة تتوسط ساحة الصلاة, إضافة إلى أربع قباب صغيرة.

 

مسجد قُباء + مسجد الجُمُعة

مواضيع ذات صلة

قَبيلَةُ قُرَيش أطلس الحج والعمرة تاريخاً وفقهاً قَبيلَةُ قُرَيش
الحج في عهد الملك سعود بن عبد العزيز آل سعود أطلس الحج والعمرة تاريخاً وفقهاً الحج في عهد الملك سعود بن عبد العزيز آل سعود

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (0)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..