لفلي سمايل

مسجد قباء

تاريخ الإضافة : 22-1-1435 هـ

* لما جاء النبي صلى الله عليه وسلم مهاجراً إلى المدينة المنورة نزل في منزل كلثوم بن الهدم رضي الله عنه من بني عمرو بن عوف، وأخذ مربده فأسس مسجد قباء، وهو أول مسجد بناه النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه بالمدينة المنورة، ونزل في شأنه قول تعالى:( لمسجد أسس على التقوى من أول يوم أحق أن تقوم فيه ) سورة التوبة.

وقال النبي صلى الله عليه وسلم في فضل هذا المسجد:( من تطَهَّرَ في بيتِهِ , ثمَّ أتى مسجدَ قباءٍ ، فصلَّى فيهِ صلاةً ، كانَ لَهُ كأجرِ عمرةٍ ) سنن ابن ماجة.

 

- أعيد بناؤه وتوسعته في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز رحمه الله سنة 1406هـ/ 1986م بتكلفة 90 مليون ريالا، ويستوعب عشرين ألف مصل.

- بنو عمرو بن عوف بن مالك بن الأوس: وكانت منازلهم بقباء مما يلي مسجد قباء. وتبعد عن المسجد النبوي الشريف نحو 3,2كم.

- ونزل في شأن بني عمرو بن عوف قوله تعالى:( فيه رجال يُحبون أن يتطهروا والله يُحِبُّ المُطَّهِّرين ) سورة التوبة 108.

 

- وكان منهم أبو لبابة رضي الله عنه، استخلفه النبي صلى الله عليه وسلم في بعض غزواته، ولما استشاره يهود بني قريظة المحاصرين عن مصيرهم، أشار بيده إلى حلقه. أي الذبح. ثم فطن أنه خان رسول الله صلى الله عليه وسلم فحلف لا يذوق ذواقاً حتى يموت أوو يتوب الله عليه، وربط نفسه بسارية في المسجد، فمكث تسعة أيام حتى كان يخرّ مغشياً عليه من الجَهد. فأنزل الله توبته. وفيه نزل قوله تعالى:( يا أيها الذين ءامنوا لا تخونوا الله والرسول...) سورة الأنفال 27. وهذه السارية معروفة في الروضة الشريفة بالمسجد النبوي الشريف بأسطوانة أبي لبابة وأسطوانة التوبة.

 

مسجد قباء

 

مسجد قباء

 

مسجد قباء

مواضيع ذات صلة

فضل المسجد النبوي وأدبه + بناء المسجد وتوسعاته المدينة المنورة التاريخ المصور فضل المسجد النبوي وأدبه + بناء المسجد وتوسعاته
مسجد عِتبان بن مالك رضي الله عنه + مسجد بني أنَيف المدينة المنورة التاريخ المصور مسجد عِتبان بن مالك رضي الله عنه + مسجد بني أنَيف

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (0)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..