لفلي سمايل

كسوة الكعبة المشرفة

تاريخ الإضافة : 19-4-1436 هـ
 

أطلس الحج والعمرة ((تاريخاً وفقهاً))


القسم الأول ((التاريخي))

أولاً:
مكة المكرمة والمشاعر المقدسة

 

الباب الثـامــن:

الحج في العهد السعودي المبارك

 

* كُسْوَةُ الكَعْبَةِ المُشَرَّفَةِ:

- كسوة الكعبة جزء لا يتجزأ من تاريخ الكعبة نفسها, والاهتمام بكسوة الكعبة يعكس مدى اهتمام المسلمين بها وتقديسها, وتشريفها, ويبين مكانتها الرفيعة في نفوسهم. ولم يكسُ رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته الكعبة قبل الفتح؛ لأن الكفار ما كانوا يسمحون بذلك, وعندما تمّ فتح مكة لم يغير رسول الله صلى الله عليه وسلم كسوة الكعبة حتى احترقت على يد امرأة تريد تبخيرها, فكساها الثياب اليمانية, ثم كساها أبو بكر, وعمر, وعثمان ـ رضي الله عنهم ـ القُباطي.

 

- وثبت أن معاوية بن أبي سفيان كان يكسو الكعبة مرتين سنوياً, بالديباج يوم عاشوراء, وبالقُباطي في آخر شهر رمضان, ثم كساها يزيد بن معاوية, وابن الزبير, وعبد الملك بن مروان بالديباج, وكانت الكعبة تكسى في كل سنة كسوتين: كسوة الديباج, وكسوة القباطي, فأما الديباج, فتكسوه يوم التروية فيعلّق القميص, وأما الإزار وهو من الديباج أيضاً فيعلق يوم عاشوراء بعد ذهاب الحاج لئلا يخرقوه, ولا تزال كسوة ديباج عليها إلى يوم السابع والعشرين من شهر رمضان المبارك فتكسى القباطي للفطر.

 

- وفي عهد المأمون أصبحت الكعبة تكسى ثلاث كِسى: الديباج الأحمر يوم التروية, والقباطي يوم هلال رجب, والديباج الأبيض يوم السابع والعشرين من شهر رمضان المبارك, ولما عرف المأمون أن الديباج الأبيض ينخرق أيام الحج, جعل كسوة رابعة بيضاء يوم التروية, ثم كساها الناصر العباسي ثوباً أخضرَ, ثم ثوباً أسودَ, ومنذ ذلك اليوم احتفظ باللون الأسود لكسوة الكعبة المشرفة.

 

- أم أول من كسا الكعبة من الملوك بعد انقضاء دولة بني العباس, الملك المظفّر صاحب اليمن سنة (659هـ), واستمر يكسوها عدة سنين مع ملوك مصر. وأول حاكم مصري سعى إلى كسوتها بعد العباسيين, الملك الظاهر بيبرس البندقداري سنة (661هـ), وفي عام (751هـ) أوقف الملك صالح إسماعيل بن عبد الملك الناصر محمد بن قلاوون ملك مصر وقفاً خاصاً لكسوة الكعبة: الخارجية السوداء, مرة كل سنة, وكسوة خضراء للحُجرة النبوية الشريفة مرة كل خمس سنوات, ولكن الخديوي "محمد علي" حلَّ ذلك الوقف في أوائل القرن الثالث عشر الهجري, وأصبحت الكسوة تصنع على نفقة الحكومة, واختصت تركيا ومن يتولى السلطة من آل عثمان بكسوة الكعبة الداخلية.

 

كسوة الكعبة المشرفة

 

* أثناء فريضة الحج, وبعد أن يتوجه الحجاج إلى صعيد عرفة, يتوافد أهل مكة إلى المسجد الحرام للطواف, والصلاة ومتابعة تولي سدنة البيت الحرام تغيير كسوة الكعبة المشرفة القديمة, واستبدالها بالثوب الجديد؛ استعداداً لاستقبال الحجاج في صباح اليوم التالي الذي يوافق عيد الأضحى.

 

- وقبل هذا الوقت وفي منتصف شهر ذي القعدة تقريباً يتسلم السدنة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله الشيبي, في حفل سنوي الثوب الجديد من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام, والمسجد النبوي, بقاعة المناسبات الرئيسة في مصنع كسوة الكعبة المشرفة بضاحية أم الجود بمكة.

 

- وبعد إحضار الثوب الجديد تبدأ عقب صلاة العصر مراسم تغيير الكسوة, حيث يقوم المشاركون في عملية استبدال الكسوة عبر سلم كهربائي بتثبيت قطع الثوب الجديد على واجهات الكعبة الأربعة على التوالي فوق الثوب القديم.
 

- وتثبت القطع في عرى معدنية خاصة (47عروة) مثبتة في سطح الكعبة؛ ليتم فك حبال الثوب القديم ليقع تحت الثوب الجديد؛ نظراً لكراهية ترك واجهات الكعبة مكشوفة بلا ساتر.

 

- ويتولى الفنيون في مصنع الكسوة عملية تشبيك قطع الثوب جانباً مع الآخر, إضافة إلى تثبيت قطع الحزام فوق الكسوة (16قطعة جميع أطوالها نحو 27متراً) و6قطع تحت الحزام, وقطعة مكتوب عليها عبارات تؤرخ إهداء خادم الحرمين الشريفين لثوب الكعبة, وسنة الصنع, ومن ثم تثبت 4قطع صمدية (قل هو الله أحد, الله الصمد) توضع على الأركان, و11 قطعة على شكل قناديل مكتوب عليها آيات قرآنية توضع بين أضلاع الكعبة الأربعة.

 

كسوة الكعبة المشرفة

رحلة الحج عند بدايات استعمال السيارات، قافلة حجاج دولة قطر في الماضي متجه نحو الديار المقدسة ((مكة والمدينة))

 

كسوة الكعبة المشرفة

مجموعة من الحجاج أثناء نزولهم من على سقف أحد ((الأتوبيسات)) القديمة أيام الحج.

 

كسوة الكعبة المشرفة

 

* إيصال الحجاج فئة العشر ريالات سنة 1372هـ في عهد الملك عبد العزيز آل سعود:

- الوجه: عبارة عن مستطيل يشمل على قيمة الإيصال من جميع الأركان من الأعلى بالأرقام العربية ومن الأسفل بالأرقام الإنجليزية؛ وبداخل المستطيل يتوسط الأعلى مؤسسة النقد العربي السعودي وفي الوسط شعار المملكة السيفان المتقاطعان والنخلة, وعلى الجانب الأيمن الكتابة التالية: صدر هذا الإيصال من قبل المؤسسة لتيسير أداء حامله فريضة الحج وذلك يجعل حصوله على الريالات العربية في متناول يده بسهولة وسرعة أثناء إقامته في البلاد العربية السعودية وبدون تكبده نفقة الصرافة, وعلى الجانب الأيسر من الشعار الكتابة التالية: نشهد بأن المؤسسة تقتني في خزنتها بجدة مبلغ عشرة ريالات عربية تحت طلب حامل هذا الإيصال وهو قابل للصرف الكامل وتدفع قيمته فور تقديمه من قبل حامله إلى أي مركز من مراكز المؤسسة, وفي الأسفل الإصدار الأول سنة 1372هـ, وتوقيع المحافظ ونائبه ونائب رئيس مجلس الإدارة, كما يتضمن الوجه قيمة الإيصال بعدة لغات هي: العربية والتركية والأردية والفارسية والملاوية والإنجليزية.

 

- الظهر: عبارة عن مستطيل يشمل على رقم التسلسل وقيمة الإيصال من جميع الأركان من الأعلى بالأرقام العربية ومن الأسفل بالأرقام الإنجليزية وأيضا مستطيلات يوجد بها تعهد بقيمة الإيصال بعدة لغات هي: العربية والأردية والفارسية والملاوية والتركية.

 

كسوة الكعبة المشرفة

 

* قطار مكة المكرمة ـ المشاعر المقدسة, يبدأ أولى تجاربه ـ إن شاء الله ـ صيف 1413هـ:

- يبدأ العمل في تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع قطار المشاعر خلال الأشهر القادمة, حيث تم الانتهاء أخيراً من المرحلة الأولى, والمتمثلة في البنية التحتية لخط سير القطار في الاتجاهين, بطول18كم, وبسعة ثمان عربات في كل اتجاه, بينما المرحلة الثانية من مشروع قطار المشاعر سيتم تنفيذه بتركيب سيور القطار, وذلك كي يتم تجربة القطار بعد الانتهاء من تنفيذ المحطات الرئيسة, حيث يصل عددها إلى تسع محطات في عرفات, ومزدلفة, ومنى, على أن تكون المحطة الأخيرة بالقرب من جسر الجمرات عند الدور الرابع مباشرة لجسر الجمرات.

 

- ويمتاز قطار المشاعر بالسرعة, والارتفاع عن الأرض, حيث يقوم على أعمدة أحادية وسط الشارع, ويتميز أيضاً بقربه للمشاة والمحطة, بالإضافة إلى أن المسار يتفادى التأثير على المخيمات, وتم مراعاة عدم تكدس الحجاج, ومراعاة طبوغرافية الأرض؛ لتقليل الارتفاعات, والانخفاضات, كما سيسهم القطار في التقليل من أعداد المركبات الناقلة للحجاج بواقع53ألف مركبة, وتصل الطاقة الاستيعابية للقطار70ألف راكب في الساعة, فيما تصل سرعته من 50 إلى 70كم, وسيقطع المسافة بين منى, ومزدلفة, وعرفات في سبع دقائق, وسيتم تشغيله بواقع رحلة كل دقيقتين, تحمل كل منها ثلاثة آلاف حاج, وتبلغ التكلفة الإجمالية لمشروع القطار المشاعر أكثر من ستة مليارات ونصف المليار ريال, حيث ستتم الاستفادة من مشروع قطار المشاعر بنسبة أكثر من 30 في المئة خلال موسم حج 1431هـ, على أن تستكمل مراحل المشروع كافة في موسم الحج الذي يليه, وسيعمل القطار بطاقته الاستيعابية كاملة في موسم حج عام 1433هـ. وأكدت الشركة المنفذة أن قطار المشاعر سيكتمل قريباً, وتبدأ التجارب في صيف 1431هـ, وسيتم الاستفادة منه جزئياً في موسم حج هذا العام ـ إن شاء الله تعالى ـ .

 

كسوة الكعبة المشرفة

يظهر بالصورة بالأعلى مشروع قطار المشاعر أثناء مراحل التنفيذ
أما بالأسفل فيظهر قطار المشاعر في بداية مرحلة التشغيل.

مواضيع ذات صلة

نشأة المذاهب الفقهية في العصر العباسي أطلس الحج والعمرة تاريخاً وفقهاً نشأة المذاهب الفقهية في العصر العباسي
الهجرة النبوية أطلس الحج والعمرة تاريخاً وفقهاً الهجرة النبوية

إضف تعليقك

فضلا اكتب ماتراه فى الصورة

تعليقات الزوار (0)

ملاحظة للأخوة الزوار : التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي موقع لفلي سمايل أو منتسبيه، إنما تعبر عن رأي الزائر وبهذا نخلي أي مسؤولية عن الموقع..